أضواء «

  • شعار البابا فرنسيس يدمج بين المسيح والعذراء مريم والقديس يوسف

    شعار البابا فرنسيس يدمج بين المسيح والعذراء مريم والقديس يوسف

    إنّ الشعار الحبري الذي إختاره البابا فرنسيس هو ذلك الشعار الخاص به عندما كان رئيس أساقفة بيونس آيرس خورخيه ماريو بيرغوليو.

  • القديس يوسف

    القديس يوسف

    هو الصامت الكبير والضمير الكبير والعامل الكبير.

  • العظة الأولى للبابا فرنسيس

    العظة الأولى للبابا فرنسيس

    ننشر في ما يلي العظة الأولى التي ألقاها البابا فرنسيس في القداس الذي احتفل به مع الكرادلة يوم الخميس 14 مارس في الكابلة سيستينا (باللغة العربية وباللغة الفرنسية)

  • خورخي ماريو برغوليو هو البابا الجديد

    خورخي ماريو برغوليو هو البابا الجديد

    خورخي ماريو برغوليو هو البابا الجديد. اتّخذ له اسم فرنسيس. هو رئيس أساقفة بوينوس آيرس (الأرجنتين). من مواليد السابع عشر من كانون الأول ديسمبر من العام 1936. من الرهبنة اليسوعية.

  • HABEMUS PAPAM

    HABEMUS PAPAM

    لقد تصاعد الدخان الأبيض. تمّ انتخاب بابا جديد للكنيسة.

  • بانتظار الدخان الأبيض

    بانتظار الدخان الأبيض

    عقد مدير دار الصحافة التابعة للكرسي الرسولي الأب فدريكو لومباردي مؤتمرا صحفيا في دار الصحافة الفاتيكانية في تمام الساعة الواحدة من بعد ظهر اليوم الأربعاء وأكد أننا نعيش لحظة جميلة ومقررة، متوقعا أن يتم انتخاب خلف للبابا بندكتس السادس عشر خلال الأيام أو الساعات المقبلة.

  • تأمّل 4: تسبحة المجد

    تأمّل 4: تسبحة المجد

    تسبحة المجد، هي نفس تحبذ الصمت، وتعتبر نفسها قيثارة، تخرج منها لمسات الروح القدس السريّة أنغامًا سماوية؛ وتدرك أن الألم وترٌ يُصعّد أنغامًا أجمل من سابقاتها؛ وهكذا تريد ان ترى هذا الوتر بين أوتار آلتها، لكي تحرّك بمزيد من العذوبة، قلب إلهها.

  • تأمّل 3: الشّعلة الحيّة

    تأمّل 3: الشّعلة الحيّة

    إليزابيت لم تصبح قدّيسة عن طريق الصدفة، أو مرغمة على يد الظروف، أو رغمًا منها؛ فالدعوة التي لا تقاوم، والتي دعتها وهي طفلة، لا ينقطع لها دوّي في نفسها، دويّ يزداد وضوحًا، وحِدّةً وحَسْمًا، على غرار الجواب الذي أعطته منذ اللحظة الأولى. وقبولها منذ البدء، كان، بهذا القدر، جذريًا ونهائيًا.

  • تأمّل 2: أريد أن أكون قدّيسة

    تأمّل 2: أريد أن أكون قدّيسة

    إليزابيت للثالوث الأقدس: لتكن حياتي تأملاً متواصلاً، وفعل حبٍّ دائم. ولا يشغلني شيء عنك، لا ثمار التأمل ولا شرود الذهن... إنني أقدم لك خليّة قلبي، فلتكن لك "بيت عنيا صغيرًا"؛ فهلمّ استرح فيه! إنني أحبّك كثيرًا... وأريد أن أُعزّيك فأُقدّم لك ذاتي تضحية، أيّها السيّد، لأجلك، ومعك أنت.

  • تأمّل 1: القديسة إليزابيت للثالوث الأقدس

    تأمّل 1: القديسة إليزابيت للثالوث الأقدس

    حدث المناولة الأولى كما عبّرت عنه القدّيسة إليزابيت للثالوث الأقدس وبداية الدعوة الرهبانية...

  • عظة البابا الأخيرة

    عظة البابا الأخيرة

    كالعادة يلقي البابا عظة للمؤمنين كلّ أسبوع، وها هو اليوم 27 شباط 2013 يلقي عظته الأخيرة وخلاصة ثماني سنوات من خدمة البابا للكنيسة.

  •  القديسة إليزابيت للثالوث الأقدس

    القديسة إليزابيت للثالوث الأقدس

    بعدما تأملنا مع القديسة تريزيا الطفل يسوع ننتقل للتأمل مع القديسة إليزابيت للثالوث الأقدس. هذه القديسة الكرملية التي راسلت الكثير من العلمانيين لتُشيع فيهم شعلتها الصوفية. هذه الراهبة الفتية التي توفّيت عند مطلع القرن العشرين، عن ستّة عشر ربيعًا، وهي في ملء إيمانها الفصحيّ بيسوع.

  • رسالة البطريرك الماروني بمناسبة الصوم الكبير 2013

    من رسالة البطريرك الماروني بمناسبة الصوم الكبير: ألصوم الكبير رحلة عبور داخليّ نحو الفصح، بالصوم والصلاة والصدقة. وهي أركانٌ ثلاثة للحياة المسيحية مترابطة ومتكاملة، دعا إليها الربّ يسوع، وحدّد شروطها بواحد: أن تكون فعل عبادة وحبّ لله بعيداً عن نظر الناس والتظاهر.

  • المرحلة السابعة: مريم مثال الطفولة الرّوحية

    المرحلة السابعة: مريم مثال الطفولة الرّوحية

    تأمّل 7: إن مريم بتصاغرها الأقصى وباتّضاعها، هي المثل الأعلى لأبناء الملكوت كافّة. وهي التي، من بين المخلوقات جميعها، عاشت ملء سرّ الطفولة الروحية في كل لحظة من لحظات حياتها. ولا شكّ في أنّها مليكة السماء وسلطانة الملائكة والأرض... ولكن يجب أن ندرك تمام الإدراك انّ هذا السلطان يأتيها من الله الذي يسكنها ومن ابنها الإلهي الذي يهبها مجدَه وبدونه ل

  • المرحلة السادسة: المحبّة الأخويّة

    المرحلة السادسة: المحبّة الأخويّة

    تأمل6: التسليم ثروة ثمينة جدًا، واستقبال اللحظة الآتية بتقدمتها للربّ الرحيم هو أسلم طريق ممكن أن يكون. و تسليم المقود الى يسوع يجلب السّلام الأكبر! ولكن للذهاب الى أين، ولأيّ غاية، ولماذا؟ هذا تساؤل يمكنك بكل حق طرحه على نفسك.

  • المرحلة الخامسة: التسليم

    المرحلة الخامسة: التسليم

    تأمّل 5: لا يسعنا الاستمرار في لعبة الثقة حتى النهاية بدون تسليم الذات الى الله، وبدون طرد كل خوف وقلق.

  • المرحلة الرابعة: الثقة

    المرحلة الرابعة: الثقة

    تأمّل 4: تريز لا تدع قدراتها على الاهتداء وإتيان البطولات تخدعها. فهي تدرك جيّدًا، بفضل خبرتها الشخصيّة، عجزها عن بلوغ القداسة بقواها الذاتية؛ وهذا العجز يشبه تمامًا عجز المقاومة السلبيّة في الطبيعة البشرية عن الارتفاع.

  • المرحلة الثالثة: التواضع

    المرحلة الثالثة: التواضع

    تأمّل 3: المسألة، إذًا، هي إقرارك بأنّك خاطئ لتقدّم نفسك بغفران خلاّق محرّر، غفران يسوع. وهذه المسألة سهلة الفهم، فشعور النفس هذا يتطلّبه التواضع. و التواضع اقتناع بعجزنا اقتناعًا حميمًا ويقين أنّنا لا نستطيع فعل شيء بدون الله، و لا الحصول على أيّ شيء صالح.

  • المرحلة الثانية: تقدمة الذّات للحبّ الرّحيم

    المرحلة الثانية: تقدمة الذّات للحبّ الرّحيم

    تأمّل 2: إنّ المسيح يكشف شيئًا فشيئًا عن سرّه لمن يبحث عنه بشغف، لأن الصّداقة وحدها تتيح العلاقات الحميمة والبوح المتبادل بأسرار القلوب.

  • شباب سائرون صوب يسوع برفقة تريزيا الصغيرة

    شباب سائرون صوب يسوع برفقة تريزيا الصغيرة

    تأمّل 1: إلهُ قلبه مفعمٌ حبًّا فلنسلك الدرب في زمن الصوم المبارك نحو يسوع متأمّلين مع القديسة تريزيا الطفل يسوع

< - 1 - ... - 59 - 60 - 61 - 62 - 63 - 64 - 65 - 66 - 67 - 68 - 69 - >