إنتساب يسوع إبن الله إلى العائلة البشريّة «القوت اليومي

 

 

 

يؤكِّد متّى الإنجيليّ إنتساب يسوع إبن الله إلى العائلة البشريّة متجسِّدًا من مريم البتول بقوّة الرّوح القدس. (متّى 1/ 1 - 17)

 

شجرة السّلالات التي تبدأ بإبراهيم مرورًا بداود الملك وتنتهي بيسوع تحمل بعدين، الكهنوت والملوكي. إبراهيم نقطة الإنطلاق بوعد الخلاص وداود علامة الوعد بملوكيّة المسيح إلى الأبد، ملوكيّة المحبّة في شعب الله الجديد.

 

لو أكملنا هذه السّلالات لوجدنا أسماءنا فيها، فهذا يعني، وقد بلغنا إلى عتبة ميلاد الربّ أنَّ المخلِّص يولد فينا.

 

الأب كارل داود

   


Login x